عاش تجربة سابقة سنة 2011.. مباراة الوداد أمام كايزر لن تكون الأولى له في بلد محايد

عاش تجربة سابقة سنة 2011.. مباراة الوداد أمام كايزر لن تكون الأولى له في بلد محايد

تمكنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من تأمين إجراء مباراة الوداد الرياضي أمام كايزر شيفز جنوب الإفريقي بالعاصمة المصرية، القاهرة، في تاريخ 19 فبراير الجاري، بعدما كانت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم قد منحتها مهلة 24 ساعة فقط.


وليست هذه المرة الأولى التي يخوض فيها الوداد الرياضي مباراة داخل منافسات دوري أبطال إفريقيا في بلد محايد، إذ سبقت له مواجهة سيمبا في مصر أيضا سنة 2011 في مباراة فاصلة بعد إقصاء مازيمبي بالقلم.


وكان الفريق الأحمر قد حسم آنذاك اللقاء لصالحه بثلاثية نظيفة، وهو ما سمح له ببلوغ دور المجموعات قبل أن تنتهي مغامرته في دور النهائي بعد هزيمته أمام الترجي التونسي.


وكانت السلطات المغربية قد رفضت إقامة إجراء مباراة الوداد الرياضي أمام كايزر شيفز في المغرب، وهو ما دفع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لمطالبة الكاف بداية بتأجيل اللقاء أو تحديد ملعب محايد لاحتضانه.إقرأ التفاصيل من المصدر

أخبار أخرى