الوداد يلاحق رئيس الرجاء السابق بعد تسريب خطة الذبابة

الوداد يلاحق رئيس الرجاء السابق بعد تسريب خطة الذبابة

قرر مجلس إدارة نادي الوداد البيضاوي، اليوم الأحد، اتخاذ إجراءات تحفظ حقوق النادي بعد التسجيل الصوتي المسرب لمحمد بودريقة، رئيس الرجاء السابق، الذي تضمن إساءة لسعيد الناصيري رئيس الوداد.

وعلم 

 أن رئيس الوداد، وقع تحت ضغط من أنصار ومسؤولي ناديه، وقرر التصعيد ضد بودريقة، مطالبًا بتوضيحات بعد إقحام الأخير اسم رئيس اتحاد الكرة المغربي فوزي لقجع وتأكيده على تواصله المستمر معه من أجل برمجة مريحة لبعض مباريات الرجاء.

وقرر رئيس الوداد، التحرك قانونيًا ضد بودريقة، بعدما أكد الأخير في التسجيل الصوتي تحريضه على ممارسة التشويش على الفريق الودادي ورئيسه بشتى الطرق الممكنة بهدف زعرعة استقراره.

وقال بودريقة في التسجيل الصوتي « علينا أن ننهج خطة الذبابة مع الوداد والناصيري، فالذبابة لا تقتل لكنها تزعج وتثير القلق لذلك خطتنا المقبلة معهم هي خطة الذبابة ».


وخلف التسجيل المسرب لبودريقة ردود أفعال قوية، بالضغط على الناصيري للدفاع عن مصالح ناديه، خصوصا أنه التسجيل الثاني الذي صدر من محيط الرجاء بعد تسريب صوتي منسوب للمدرب جمال السلامي، مدرب الرجاء قبل 3 أشهر، تضمن سخرية من الوداد واتهامه بالمجاملات التحكيمية.

وتسبب هذا التسجيل في جر السلامي للجنة التأديب التي عاقبته بالإيقاف وتغريمه.

وبحسب مصادر ودادية، فإن التسجيل المنسوب لبودريقة بوصفه رئيسا سابقا للغريم التقليدي وأحد منتسبيه حاليا لابد وأن يعرض على لجنة أخلاقيات اتحاد الكرة المغربي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره

أخبار أخرى