الوداد يتعثر أمام كايزر شيفز بدوري الأبطال

الوداد يتعثر أمام كايزر شيفز بدوري الأبطال

تعثر فريق الوداد البيضاوي أمام مضيفه فريق كايزر شيفز الجنوب إفريقي بهدف لصفر، في المباراة التي جمعت بينهما، أول أمس السبت، على أرضية ملعب جوهاسنبورغ برسم الجولة الخامسة – المجموعة الثالثة من اقصائيات عصبة الأبطال الإفريقية .
وسجل الهدف الوحيد في هذه المباراة المهاجم برنارد بارك في الدقيقة 48 بعد أن استغل كرة طائشة من المدافع الودادي محمد فرحان، ليسكنها بضربة رأسية مركزة في شباك الحارس الاحتياطي عيسى السيودي .
وبالرغم من هذه الهزيمة الأولى في مشواره خلال هذه المنافسة القارية، ظل فريق الوداد الذي ضمن رسميا تأهله إلى دور الربع خلال الجولة الرابعة، في الصدارة بعشر نقاط متبوعا بحوريا كوناكري الغيني وكايزر شيفس الجنوب إفريقي بثمان نقاط، فيما يحتل بيترو أتلتيكو الأنغولي المركز الأخير بنقطة واحدة.
وخاض فريق القلعة الحمراء هذه المواجهة بتشكيلة تضم فقط مجموعة من اللاعبين البدلاء، بعد أن قرر الطاقم التقني للوداد بقيادة التونسي فوزي البنزرتي، إراحة مجموعة من الأسماء التي تعتبر من بين الركائز الأساسية للفريق الأحمر، كثنائي الدفاع أشرف داري وأمين أبو الفتح، إلى جانب غياب اللاعبين المتواجدين رفقة المنتخبات خلال فترة “التوقف الدولي” الحالية من قبيل الهداف أيوب الكعبي، والليبي مؤيد اللافي، والتنزاني نيلسون مسوفا .
وفي المقابل، ضمت تشكيلة الوداد في هذا اللقاء مجموعة من الأسماء الاحتياطية والتي غابت عن العديد من المباريات، كبدر كادارين، ومحمد رحيم ومحمد فرحان والشيخ كومارا، وسفيان المودن وأمين تارغات، ومنصف الشراشم إلى جانب المجربين بديع أووك وزهير المترجي .
وانتهى الشوط الأول للقاء بالتعادل السلبي، حيث بصمت العناصر الودادية على حضور جيد في مختلف مراكز اللعب وكانت في مناسبتين قريبة من افتتاح حصة التسجيل، بواسطة كل من المهاجم زهير المترجي الذي انفرد بحارس لكنه تباطئ في التسديد، ومتوسط الميدان سفيان المودن من ضربة حرة لامست القائم الأيمن لشباك الفريق الخصم .
وخلال الدقائق الأخيرة من هذه الجولة، أشهر الحكم المصري الورقة الحمراء في حق حارس كايزر شيفز دانيال اكابييه، بعد أن لمس الكرة بيده خارج مربع العمليات، وهو المعطى الذي لم يستغله أصدقاء العميد بدر كادرين.
وفي الجولة الثانية فاجئ فريق كايزر شيفس الوداد، بهجوم خاطف تكلل بتسجيل هدف الانتصار بواسطة برنارد بارك.
وحاولت كتبية المدرب المساعد محمد بنشريفة العودة في النتيجة، حيث مارست ضغطا متواصلا على شباك الفريق الخصم، لكن غياب التنافسية عند أغلب اللاعبين والانسجام بينهم وكذا التسرع، حال دون وصولهم لشباك فريق كايزر شيفس الذي فقد خدمات مهاجمه الصربي سمير نوركوفيتش، بعد أن تلقى الورقة الحمراء في آخر أنفاس اللقاء، ليعلن الحكم عن انتهاء اللقاء بخسارة الوداد الأولى في هذه المنافسات.
إلى ذلك، أكد محمد بنشريفة، المدرب المساعد بنادي الوداد البيضاوي، أن اللاعبين الشباب في الفريق الذين تم الاعتماد عليهم خلال مواجهة فريق كايز شيفس، قد أبانوا على علو كعبهم.
وأوضح بنشريفة خلال الندوة الصحفية التي عقدها عقب المباراة التي انتهت بفوز الفريق المضيف بهدف لصفر، أنه على الرغم من صغر سنهم وقلة خبرتهم، فإن لاعبي الوداد قدموا أداء جيدا في هذه المباراة.
كما أوضح أن اللاعبين الذين وضعت فيهم الثقة لأول مرة، أظهروا موهبتهم الفذة وعملوا بتفان في تقديم أفضل ما لديهم حتى الأنفاس الأخيرة من المباراة.
وأضاف أنه بالرغم من افتقار بعض اللاعبين للتجربة في مثل هذه المنافسات إلا أن فريق الوداد أظهر شجاعة في البصم عن مباراة جيدة، مشيرا إلى أن الفريق الذي لعب مباراة الذهاب ليس هو نفسه الفريق الذي لعب في الإياب.
وبالعودة إلى مجريات المباراة خلال الشوط الأول، أشار بنشريفة إلى أن فريق الوداد كان منظما على نحو جيد دفاعيا، وتمكن من إحباط هجمات خصمه.
وقال “في الشوط الثاني، أصدرنا تعليمات ليحافظ اللاعبون على الكرة قدر الإمكان، وهو ما تمكنوا من القيام به”، معربا عن أسفه عن افتقاد الفريق الأحمر للمسة الأخيرة أمام المرمى.
وذكر بنشريفة أن الوداد لديه حاليا أفضل دفاع وأفضل هجوم في هذه المسابقة الرياضية الإفريقية، مضيفا أن الفريق لم تستقبل شباكه سوى هدف واحد في المباريات الخمس التي خاضها.
ولم يفته الإشادة بأداء الفريق الجنوب إفريقي، مبرزا أنه يضم لاعبين موهوبين ومنظمين بشكل جيد للغاية داخل رقعة الملعب، مما سمح لهم بالتوقيع على مباراة جيدة، كان مصيرية بالنسبة لهم.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

أخبار أخرى